تخصصــاتنـــا تتضمـــن:

 
 عمليات تجميل الوجه
 
 عمليات تنسيق القوام
 
 عمليـــات تجميل الثدي
 
 إعادة شباب الوجه بدون جراحة
 
 إزالة الشعر نهائيا بالليزر
أخبار المستشفى ...
أخبار مستشفى الإعلام التخصصى

آخر إنجازات المستشفى

افتتاح أقسام جديدة

المؤتمرات والندوات العلمية

الترقيات

إزالة الشعر بالوميض المكثف
 
 





IPL Hair Removal تعتبر زيادة كثافة الشعر من المشكلات الصحية والجمالية ذات التأثيرات النفسية والاجتماعية أيضاً، لكونها تسبب الحرج الكبير للأنثى صغيرة كانت أم كبيرة. وبالرغم من أن نمو الشعر يختلف من امرأة إلى أخرى إلا أن نسبة لا بأس بها من النساء يعانين من هذه المشكلة ، التي تتطلب حلاً جذرياً لها بدلاً من المعاناة الناجمة عن استعمال الطرق التقليدية في إزالة الشعر والتخلص بشكل مؤقت من هذه المشكلة. ومن المعروف بأن زيادة نمو الشعر في بعض المناطق الظاهرة من الوجه ، أو الأماكن غير المرغوب بها ظهور الشعر، يشكل كابوساً ويؤدي لحدوث القلق النفسي والعصبية الزائدة ، لشعور الفتاة أو المرأة بأن ظهور الشعر في بعض المناطق يعد دليلاً على نقص الأنوثة، و تتخيل أن جميع من يقابلها أو يراها يركز أنظاره على تلك المناطق المشعرة من الجسم ، ولهذا تحاول جاهدة التخلص منها بالوسائل المتاحة لها سواءً كانت صحية أو غير صحية.

هناك عدة عوامل لزيادة كثافة الشعر عند النساء و من أهم هذه العوامل هو الاضطرابات الهرمونية وارتفاع نسبة الاندروجين بسبب الاضطرابات التي تطال الغدد الصماء و أيضا العامل الوراثي يلعب دوراً في الإصابة بهذه المشكلة ، إذ يلاحظ أن مثل هذه الإصابة يمكن أن تصيب الأم وابنتها.

إن إزالة الشعر عن طريق الليزر أو العلاج الضوئي المكثف (Intense Pulsed Light) يعتبر الحل الأمثل والأكثر أماناً من غيره والأسرع والأكثر فعالية والأقل ألما لإزالة الشعر غير المرغوب فيه.والذراعين، التقنية الجديدة أفضل بكثير من الطرق التقليدية المؤلمة لأن الليزر أو العلاج الضوئي المكثف يزيل مجموعات من الشعر بآن واحد بحيث يمكن نزع أماكن واسعة من الجسم مثل الظهر والكتفين والذراعين، والساقين والوجهين.

وهذه الوسيلة تجعل الجلد يبدو ناعماً ونقياً صافياً.

من فوائد استعمال العلاج الضوئي المكثف في إزالة الشعر:
  • إزالة الشعر من مساحات واسعة من الجلد في آن واحد، وهذه العملية فعالة لذوات الجلد الفاتح والغامق على حد سواء
  • ليس هناك مجال للمقارنة بين الألم الناجم عن استعمال العلاج الضوئي المكثف وبين الوسائل الأخرى التقليدية المؤلمة جسدياً ونفسياً فهو يسبب ألماً وازعاجاً أقل بكثير من الطرق الأخرى.
  • إن إزالة الشعر بالليزر أو العلاج الضوئي المكثف يدوم لفترة أطول بعد ستة إلي ثماني جلسات والشعر الباقي يصبح أنعم وأفتح لوناً ويمكن السيطرة عليه بعدئذ بجلسة أو جلستين سنوياً
  • إن هذه العملية تطبق على كل الأماكن بالجسم تقريباً

هل بالإمكان نزع كل أنواع الشعر مهما كان لونه من جميع أنحاء الجسم؟
IPL Hair Removal يتم الحصول على أفضل النتائج لدى إزالة الشعر بالليزر، عندما يكون لون الجلد فاتحاً ولون الشعر المراد إزالته غامقاً ، أما عندما يكون لون الجلد ولون الشعر متشابهان ، فإن نتائج المعالجة تكون أقل فعالية ، وفي مثل هذه الحالة يحتاج الشخص إلى جلسات أكثر،و الشعر الفاتح يكون أصعب بكثير في إزالته من الشعر الغامق و يحتاج إلي عدد جلسات أكبر للحصول علي النتيجة المرجوة. و هذا يعود إلي طبيعة الليزر أو الوميض المكثف حيث أن الصبغة في الشعر هي التي تمتص أشعة الليزر أو الوميض المكثف مما يسبب زيادقصيرة.حرارتها و احتراقها لذلك كلما زادت الصبغة في الشعرة كلما كان النتيجة أفضل و أسرع.



هل هناك أية تأثيرات جانبية؟

IPL Hair Removal يمكن أن تحدث بعض التأثيرات الجانبية المؤقتة كالاحمرار في الجلد أو ظهور بعض البقع والانتفاخ وجميع هذه الأعراض تزول بعد فترة قصيرة . و هذه التأثيرات الجانبية نسبتها أقل بكثير عند استخدام جهاز الوميض المكثف و لذا فإن أغلب إجراءات إزالة الشعر تتم باستخدام هذه التقنية الحديثة حيث أنها أأمن و لكنها عادة ما تحتاج إلي عدد جلسات أكثر من الليزر.

وتجدر الإشارة إلى أن إزالة الشعر عن طريق الليزر أو الوميض المكثف لا يجعله ينمو بشكل أغلظ أو أعمق أو أسرع ، ولكن على العكس من ذلك فإن هذه الطريقة تؤدي إلى نمو الشعر ببطء وبشكل أنعم .




IPL Hair Removalكم عدد الجلسات التي تحتاجها المرأة لتتخلص من الشعر الزائد؟

يختلف عدد الجلسات بحسب المنطقة المراد معالجتها ونوع ولون الشعر ومدى قدرته الداخلية على النمو و أغلب المرضى يحتاجون إلى ستة إلي ثماني جلسات ، وبعد ذلك يختفي تقريبا ٧٠% من الشعر نهائياً في حين يعود الباقي للنمو ولكن الشعر عندئذ يكون أفتح لوناً وأقل سماكة.

و غالبا ما تحتاج المرأة بعد ذلك إلي جلسة أو اثنتين علي الأكثر كل عام لاستمرار النتيجة التي حصلت عليها من إزالة للشعر الزائد.